سكان المحاميد يشتكون .. أصبحنا نعيش في مزبلة

سكان المحاميد يشتكون .. أصبحنا نعيش في مزبلة
مراكش بلوس - 20 September 2018 08:09

مند أشهر و منطقة المحاميد تعرف مشاكل حقيقية و كبيرة في تدبير نفاياتها  فبعد تخلي الشركة الموكول لها تدبير نفايات المنطقة،  حيث لم تعد تزيل الحاويات و مخلفاتها مما ألحق أضرار بأمكنة التوزيع، عمل سكان المنطقة على رفض إيداعها بالقرب من منازلهم خاصة سكان العمارات فما وجدت الشركة غير حل التخلي النهائي عن المنطقة و نفاياتها و التقيد فقط بوضع الحاويات في الشوارع البعيدة مما يضطر الساكنة للسفر بعيدا لوضع القمامة، فالحري بالشركة أن تجد حلولا مناسبة للساكنة و التواصل مع الوداديات الكثيرة بالمنطقة لا أن تتخلى عن المنطقة . فأين المسؤولين عن القطاع من هذا و عمدة المدينة ؟ و ماهي الشروط الموضوعة للشركة في دفتر التحملات ؟

فحسب ساكنة المنطقة دائما فالحلول متوفرة لكن الآذان صماء و لا تريد السماع لكونها مكلفة شيئا ما بالنسبة للشركة و بما أن مرشحي المنطقة غير متواجدين أو مغيبين فليس لساكنة المنطقة غير الله , ولا عليهم غير الرمي بمخلفات أزبالهم في أي مكان و التمتع بالروائح المقززة و الأمراض التي ينشرها البعوض.

و كما يسأل أحد ساكنة عمارات الضحى  و نحن معه أين منطقة المحاميد من برنامج مراكش الحاضرة المتجددة ؟ هل المدينة ستتحضر بالمباني و الزواق حسب قوله أم بالنظافة أولا ، و النظافة من الإيمان.

و أخيرا يجدر الذكر و من محاسن الصدف كون المشكل قد خلق بعض مناصب شغل لبعض الشباب الوافدين على المدينة حيث أصبحوا يجرون الحاويات من مكان تواجدها بالشارع و جمع أزبال العمارات مقابل دراهم معدودة.

أضف تعليقك
فرص عمل
إعلانات
المذكرات
تجدون المناسبات و المهرجانات المحتفى بها بالجهة وبإمكانكم إضافة مناسباتكم إلى المذكرة مجانا
لايوجد اي مناسبة او مهرجان في هذا الاسبوع
النشرة الإخبارية
الفيسبوك
راديو
إستطلاع الرآي
مارأيك في التدبير المحلي لجهة مراكش؟
شركاؤنا
إعلانات
حسنا