مديرية الضرائب توضح كون نظام الفوترة لا يعني التجار

مديرية الضرائب توضح كون نظام الفوترة لا يعني التجار
مراكش بلوس - 10 January 2019 10:01

عقب الاحتجاجات التي قادها تجار الجملة بـكراج علال ودرب عمر والقريعة في مدينة الدار البيضاء، بسبب نظام الفوترة، خرجت المديرية العامة للضرائب بتوضيح تؤكد فيه أن هذا النظام لا يعني التجار ومقدمي الخدمات الذين يخضعون للنظام الجزافي.

وأضافت المديرية العامة للضرائب، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، في بيان توضيحي، أن "القراءات والتفسيرات المتعلقة بالمقتضيات الجديدة التي جاء بها قانون المالية لسنة 2018 تعكس فهماً خاطئاً لمضمونها".

وكان التجار نظموا وقفات احتجاجية في الدار البيضاء، الأسبوع الماضي، وأغلقوا محلاتهم، تنديدا بما اعتبروه "تدابير ضريبية خاصة بنظام الفوترة، بسببها تعرضت سلعهم التي لا تتوفر على فاتورة رقمية للحجز بعد تشديد المراقبة عليها من طرف إدارة الجمارك".

وأكد البلاغ التوضيحي لمديرية الضرائب أن "الأحكام الجديدة الخاصة بالبرنامج المعلوماتي للفوترة لم تدخل بعد حيز التنفيذ، ولن يتم تطبيقها إلا بعد صدور النص التنظيمي"، كما شددت على أن هذا البرنامج يهم فقط المهنيين الذين يخضعون لنظام المحاسبة.

وحسب المديرية العامة للضرائب فإن النص التنظيمي التطبيقي لهذا النظام "سيتم إعداده حسب أنشطة كل قطاع، نظرًا لخصوصية كل نشاط تجاري وضرورة أخذ بعين الاعتبار طبيعة كل نشاط على حدة والإكراهات المرتبطة به".

ومن المرتقب، حسب البلاغ، أن يتم عقد لقاءات مع الجمعيات المهنية ومختلف التمثيليات المهنية لتنوريها حول هذا الموضوع، وتقديم كافة التوضيحات قصد رفع اللبس الحاصل في فهم مضمون المقتضيات المتعلقة بالبرنامج المعلوماتي للفوترة.

وزارة التجارة والصناعة هي الأخرى تفاعلت مع هذه الضجة، وأعلنت أن وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي حفيظ العلمي، سيعقد اجتماعاً يوم الأربعاء 16 يناير 2019 مع غرف التجارة والصناعة وممثلي التجار، بحضور المديرية العامة للضرائب والإدارة العامة للجمارك والضرائب غير المباشرة.

وقالت الوزارة، في بلاغ لها اليوم الثلاثاء، إن هذا الاجتماع "يعلن بدء الحوار بين الأطراف المعنية، بعد الدعوة التي وجهها الوزير للتجار لتقديم مطالبهم بشكل منظم عبر غرف التجارة والصناعة والخدمات والجمعيات المهنية للتجار".

وكان رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أثار هو الآخر هذا الموضوع أمس خلال حلوله بمجلس النواب ضمن الجلسة الشهرية، حيث قال: "الفوترة لا تعنيهم في شيء، لأن لديهم المحاسبة الجزافية"، مشيراً إلى أن "قانون مالية 2019 ليس فيه تغيير في قضية التعامل مع التجار، والمعني بالفوترة هم التجار الذين يشتغلون بالنظام المحاسباتي، وليس أصحاب المحلات الصغيرة".

أضف تعليقك
فرص عمل
إعلانات
المذكرات
تجدون المناسبات و المهرجانات المحتفى بها بالجهة وبإمكانكم إضافة مناسباتكم إلى المذكرة مجانا
لايوجد اي مناسبة او مهرجان في هذا الاسبوع
النشرة الإخبارية
الفيسبوك
راديو
إستطلاع الرآي
مارأيك في التدبير المحلي لجهة مراكش؟
شركاؤنا
إعلانات
حسنا