تونس تلتقط أنفاسها بعد تعادل ثمين مع الدانمارك

تونس تلتقط أنفاسها بعد تعادل ثمين مع الدانمارك
مراكش بلوس - 2022-11-22 18:38:45

بدأ المنتخب التونسي مشواره في المونديال بتعادل ثمين مع الدانمارك، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب المدينة التعليمية، بمدينة الريان القطرية، لحساب الجولة الأولى من دور مجموعات نهائيات كأس العالم قطر 2022.

وبدأ المنتخب التونسي المباراة في جولتها الأولى ضاغطا منذ البداية، بحثا عن تسجيل هدفا مبكرا، يجعله يسير اللقاء بالطريقة التي يريدها، فيما اظطر الدانمارك للعودة إلى الوراء، والاعتماد على الهجمات المرتدة، لعلها تهديف له هدفا ضد مجريات اللعب.

وواصل نسور قرطاج ضغطهم العالي، إلى أن تمكنوا من الوصول لمرمى الدانمارك، قبل أن يلغي الحكم الهدف بداعي وجود التسلل، ليتواصل البحث عن التقدم من خلال المحاولات التي أتيحت لهم، فيما ظل رفاق إيركسن يناورون بين الفينة والأخرى أملا في التسجيل، دون تمكنهم من ذلك، في ظل الوقوف الجيد للدفاع التونسي وحارسه أيمن دحمان.

واستمرت الأوضاع كما هي في الدقائق الأخيرة، سيطرة تونسية على مجريات اللعب دون التمكن من الوصول إلى المرمى، مقابل دفاع دانماركي مع بعض المناورات بين الفينة والأخرى، أملا في التسجيل الذي استعصى عليه طيلة 45 دقيقة، لتنتهي الجولة الأولى كما بدأت على واقع البياض.

وسارت الجولة الثانية كسابقتها، سيطرة تونسية بحثا عن الهدف الأول الذي استعصى عليه في الشوط الأول، مرغما مرة أخرى لاعبو الدانمارك على العودة إلى الوراء، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة، لعها تهدي لهم هدفا ضد مجريات اللعب، ويخرجهم من ضغط التونسي داخل رقعة الميدان، وفي المدرجات من قبل الجماهير.

وتمكن المنتخب الدانماركي من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 55، إلا أن الحكم سيزار أرتورو ألغاه بداعي وجود التسلل، لتتواصل المباراة بين المنتخبين في شد وجذب للبحث عن هدف الانتصار، الذي سيهدي لأحدهما تصدر المجموعة الرابعة مؤقتا، في انتطار نتيجة مباراة فرنسا وأستراليا.

وكان المنتخب الدانماركي قريبا من افتتاح التهديف في الدقيقة 69 عن طريق إيركسن، لولا التدخل الجيد للحارس أيمن دحمان، الذي تمكن من إبعاد الكرة إلى بر الأمان، علما أن السيطرة تحولت للدانماركيين، فيما أصبح نسور قرطاج يعتمدون على الهجمات المرتدة.

وتواصلت السيطرة الدانماركية في الدقائق الأخيرة، أملا في تسجيل الهدف الأول، إلا أن الفشل كان العنوان الأبرز لكل المحاولات، عقب تألق الحارس دحمان ورفاقه في الدفاع، فيما حاول نسور قرطاج الوصول إلى مرمى شمايكل، دون تمكنهم من ذلك، نتيجة التسرع وقلة التركيز في اللمسة الأخيرة، لتنتهي المباراة بلا غالب ولا مغلوب.

واقتسم المنتخبان نقاط المباراة فيما بينهما، محتلان بذلك المركز الأول والثاني على التوالي بنقطة واحدة مؤقتا، في انتظار نتيجة مباراة فرنسا وأستراليا، التي ستجرى اليوم الثلاثاء، على أرضية ملعب الجنوب بمدينة الوكرة القطرية، بداية من الساعة الثامنة مساء.

 

أضف تعليقك
فرص عمل
إعلانات
المذكرات
تجدون المناسبات و المهرجانات المحتفى بها بالجهة وبإمكانكم إضافة مناسباتكم إلى المذكرة مجانا
لايوجد اي مناسبة او مهرجان في هذا الاسبوع
النشرة الإخبارية
الفيسبوك
راديو
إستطلاع الرآي
ما رأيك هل المنتخب المغربي سيتأهل للدور الثاني لمونديال قطر 2022؟
شركاؤنا
إعلانات
حسنا